تتسبب البراكين في. اسباب حدوث البراكين وانواعها

وكانت آخر اكبر ثورة كبيرة لبركان في 2010 ادت الى مقتل أكثر من 300 شخص وتسببت في إجلاء نحو 280 الفا آخرين
سلاسل ظهر المحيط تنشأ سلاسل ظهر المحيط نتيجة ابتعاد التي يتكون منها قعر المحيط عن بعضها البعض مما يؤدي إلى تدفق الصهارة من باطن الأرض لملء الفراغ الذي حصل نتيجة ابتعاد الصفيحتين، وقد تكون الصهارة نفسها سبباً بابتعاد الصفائح عن بعضها البعض عندما تدفعها لتستطيع الخروج إلى سطح قاع المحيط، وتُعتبر الصخور البركانية البازلتية أكثر المواد الموجودة في الحمم التي ينتج عنها التلال المحيطية، ومن هنا فإن صخور البازلت أكثر أنواع الصخور المنشرة على الأرض فهي تُشكل معظم قيعان عبر العالم ومن مخاطر البراكين أنها قادرة على تدمير قرى ومدن كاملة وأحيانا يُصاحب البراكين زلزال وكوارث أخرى

تنتشر البراكين الدرعية بالإنجليزية: Shield volcanoes على مساحات أفقية واسعة؛ حيث تصل الحمم التي تخرج منها لاتفاعات قليلة نسبياً عند ثورانها، وتُشكل منها المواد المُنصهرة السائلة التي تُعرف باللافا lava بنسبة 90% من إجمالي المواد المُتدفقة عبر البركان، وتُعتبر البراكين الموجودة في أحد أكثر الأمثلة الشائعة على البراكين الدرعيّة.

لماذا تحدث البراكين
وكان مارابي قد قال من قبل إنه سيرسل قوات الدفاع للمساعدة
بحث كامل عن البراكين بالافكار 2020
بركان كالديرا يتميز هذا النوع من البراكين بأنه يتخذ شكل الحوض الدائري، ويقوم بإطلاق حمم شديدة السمك، التي تترواح درجات حرارتها ما بين 650 إلى 800 درجة مئوية
البراكين
تطلق نقطة تسرب زيت الفحم الكثير من الزيت بحيث تنجرف كرات القطران على الشواطئ القريبة
تلحق الملوثات الضرر بنوعية الهواء والماء والأرض يمكن أن تجعل عيون الناس تحترق وتجعلهم يعانون من صعوبة في التنفس كما يمكن أن يزيد أيضًا من خطر الإصابة بسرطان الرئة
في هذا المقال سنلقي الضوء على أنواع التلوث وأسبابه اضافة الى حلول عملية للقضاء على هذه الظاهرة التي تهدد حياة البشرية على كوكب الأرض ولم ترد حتى الآن أي تقارير عن وقوع مصابين

أنواع البراكين تتمثل البراكين في: البركان المخروطي أو المخاريط Cinder cone volcanoes or scoria البركان المخروطي يمثل أكثر أنواع البراكين شهرة أو أكثر أنواع البراكين شيوعًا، فدائمًا عند ذكر كلمة بركان تظهر الصورة المخروطية مباشرة في الذهن، ويتكون المخروط من الحمم البركانية المندفعة التي تتراكم على الجوانب وتتصلب مكونة المخروط، وعادة ما يكون للبركان المخروطي فتحة واحدة توجد في قمة المخروط تشبه الوعاء ويأتي شكل المخروط بيضاويا أو دائريا.

اسباب تلوث البحار وطرق علاجها
البراكين هي إحدى أكثر الظواهر الطبيعية المذهلة على ظهر الأرض، تقع معظم البراكين في منطقة الحزام الناري حول المحيط الهادئ وهي نقطة التقاء الصفائح التكتونية ومنطقة تشهد نشاطا زلزاليا كثيف، والبراكين تلك الظاهرة المثيرة والمخيفة في آن، تتسبب في تهجير البشر لكنهم يعشقون ملاحقه صور حممها وهي تخرج من باطن الأرض بألوان نارية
تسبب البراكين في
أكبر تسرب نفطي في العالم هو نقطة الفحم النفطي ، قبالة ساحل ولاية كاليفورنيا الأمريكية
أنواع البراكين وتأثيراتها الإيجابية والسلبية
يمكن أن تكون الملوثات طبيعية ، مثل الرماد البركاني كما يمكن أن تنتج عن نشاط بشري ، مثل النفايات أو المواد السامة الناتجة عن المصانع
أسباب البراكين هناك مجموعة من الأسباب المتنوعة التي تؤدي إلى خروج البراكين من باطن الأرض، ولكن على الأغلب يثور البركان نتيجة الضغط الشديد عليه، فهذا الأمر ينجم عنه إجبار الصهارة على الخروج والانطلاق وفي الماضي كان لا يُمكن التنبؤ بها، ولكن الآن هناك مقاييس يتم من خلالها توقع حدوث بركان في مكان ما، فيتم أخذ كافة الإجراءات والاحتياطات الاحترازية؛ للحماية من البركان، والابتعاد عنه وتجنب التعرض له، وبالتالي تكون الخسائر قليلة عن الماضي
اندفع الاندلاع إلى أكثر من 1 ميل مكعب 5 كيلو متر مكعب من المواد في الهواء ، وخلق عمود من الرماد الذي ارتفع بنسبة 22 ميلا 35 كم تنتشر البراكين في جميع أنحاء الأرض وخاصّة في سواحل المحيط الهادئ، وأمريكا الوسطى، والمكسيك، ومرتفعات غربي أمريكا، وقارة آسيا، وجزر اليابان، وأندونيسيا

ويقع البركان على بعد نحو 30 كيلومترا جنوبي جواتيمالا سيتي.

اسباب تلوث البحار وطرق علاجها
ومع أن الانفجارات والبراكين قد أثّرت بعمق في حياة الشعب الياباني من أقدم العصور، وسببت خسائر كبيرة في الأرواح، إلا أنها تشكل أيضا مناظر طبيعية جميلة وخلابة أثرت تأثيراً عميقاً في نفسية الفرد الياباني
اكثر البراكين المدمرة في التاريخ
وبقي البركان خاملا لأربعة قرون حتى ثار في 2010
اسباب حدوث البراكين وانواعها
تُعد مخاطر البراكين من أخطر الكوارث الطبيعية التي يُصعب السيطرة عليها أو التواجد بالقرب منها، لأن البراكين عبارة عن نتاج مواد تفاعلت مع بعضها البعض حتى انصهرت وأخرجت من باطن الأرض بسبب ضعف القشرة الأرضية وانكسارها، الرماد البركاني وحمم اللافا بالإضافة إلى انبعاثات الغاز