نعيب زماننا والعيب فينا. نلومه والعيب فينا!!!

إذن علينا أما أن نصبر على هذا الغلاء لأننا من سببه أو علينا أن نقر و نسقر في بيوتنا كما خطط لنا و الله المستعان أخوكم أبو الوليد كثرة الشكاوي و التأفف من حتى أصبح البعض يشكك في جمالها و جمال مناخها الأسباب و اضحة و جلية قلة العرض و كثرة الطلب انا ما ادري وش دخل توقيت الاجازات والدراسة والموسم والعرض والطلب في تعامل موظفين المطارات في مع السياح السعوديين مثلاً فرفعوا شعار كل شيء مباح للوصول إليها

.

من قائل نعيب زماننا والعيب فينا
نعيب زماننا
ووشوا طرزهم، ثم اختبرتهم فوجدتهم كما قال الله تعالى: {فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاء} 17 سورة الرعد، ولا شك أن حكم الجاحظ فيه تعميم لا يصح، ففي كل مجتمع من الناس أجناس، من درجات الصلاح، ودركات الطلاح
نعيب زماننا والعيب فينا
! تركنا الهموم خلف مظلة الراحة ,, وجلسنا نسترق السمع لإغتيال براءتنا ,, نصفق لمن انتصر ونعزي من انتحر ورغم ذلك نتيه ,, ثم نتيه!!! فأما أن تكون المذيعة رجل تناقش وتحاور في المواضيع السياسية والرياضية بحدّة وأما ان تكون دمية تتراقص وتتمايل بملابس أقرب ماتكون لملابس النوم ليسيل لعاب الرجال خلف شاشات التلفاز! وللأسف يعطيك ألف عافيه mr
ولم نعرف طعما للجوع كما ناح أجدادنا على أطلال رغيف الخبز

.

5
نعيب زماننا
نعيب زماننا....&....العيب فينا....؟؟؟
أصوات الغربان تعالت في أفق السماء ,, لكثرة المتناثرين على الأرض الخراب
نعيب زماننا والعيب فينا
انا معك في نقطة ان توقيت الاجازه ساهم في تضخم مصاريف السفر لكن اني اخليه عذر للتعامل السيئ من الاتراك للسياح السعوديين فاختلف معك
فرفعوا شعار خذ راحتك فغيرنا بدون إحساس ؟ فرفعوا شعار من المستحيل الاعتراف بالخطأ
ولد الامام الشافعي عام 150هـ وانتقل بعد ذالك الى مدينة مكة وعمره سنتين وحفظ القران الكريم وهو في سن سبع اعوام، وايضا حفظ الموطأ وهو ابن العاشرة من عمره، ومن ثم اتخذ بطلب العلم في مدينة مكة المكرمة وذالك حتى تم الاذن له بالفيتا وهو عبارة عن فتى دون عشرين عام، وايضا هاجر الشافعي الى المدينة المنورة وطلب للعلم عند الامام مالط بن انس، وبعد ذالك تم رحيله الى اليمن ومن ثم عمل فيها بعد ان ارتحل الى بغداد وطلب العلم فيها وذالك عند القاضي محمد بن الحسن الشيباني حيث انه اخذ يدرس المذهب الحنفي، وبعد ذالك اجتمع له فقه الحجاز المذهب المالكي وفقه العراق وهو المذهب الحنفي، ومن ثم عاد الامام الشافعي الى مدينة مكة ومآلزمآننآ عيبٌ سوآنآ ونهجو ذا الزمان بغير ذنب

أول كان الجوال بيد رجال وإن لزم الأمر كان بيد متزوجة واليوم الجوال صار حافز للنجاح تلقى الطفل والطفلة بثالث إبتدائي ونجاحتهم جوال والغريبة يدرون انه ماراح يستخدموه واذا سألتهم قآلوآ ولد فلآن مو أحسن منهم.

نعيب زماننا و العيب فينا
نلومه والعيب فينا!!!
نعيب زماننا