سجن فضل شاكر. الحكم على فضل شاكر بـ 22 سنة سجن مع الأشغال الشاقة

أثناء مهنته الموسيقية، ربح فضل العديد من الموسيقى الرفيعة المستوى تمنح في الوطن العربي، وفي فقط أربع سنوات 1998 - 2002 أصبح واحداً من أساطيرِ موسيقى الوطن العربي وهو لقب من قِبل أنصارِه كمالك الرومنسي أَو ملك الرومانسية حتى انه قدم من محبيه بإهداء الفنان فضل شاكر أغنية خاصة عنه تحمل اسم "صوتك يا فضل" في بادرة هي الأول من نوعها بين الجمهور والفنان وهكذا نكون من خلال ما ذكرنا في السطور السابقة ذكرنا لكم قصة الفنان فضل شمندر المشهور باسم الفنان فضل شاكر، موضحين لكم أعماله الإرهابية، وتمويله للإرهابين والدخول في قصص الأسلحة واتفاقياته ومساعداته لجماعة أحمد الأسير المسلحة، وكل ذلك كان سبب في سجن الفنان فضل شاكر والحكم عليه بالسجن 22 عاما مع الأعمال الشاقة
ألبومه الثالث كان الحب القديم، أصدر في 2000 شهد البلد في تلك السنوات استمرار الاغتيالات السياسية التي وجهت فيها الاتهامات لدمشق كاغتيال الشيوعي جورج حاوي والصحفي سمير قصير

الألبوم الثاني كان بياع القلوب أصدر في 1999، وضربة أغنية مرتبة 1 على كل المحطات في الإسبوعِ الأول من ظهور لأول مرة الألبوم الأغنية كانت شعبية جداً أيضاً على محطات الإذاعة في كافة أنحاء الوطن العربي وبسبب النجاحِ الساحقِ والمبيعات الضخمة من الألبومِ، فقرار فاضل إنتاج الأغنية المصورة، الأولى كانت للأغنية "بياع القلوب والثانية كان لعشقتك" كنتيجة لنجاحِ ألبومه المدهش، فأصبحه فضل واحداً من النجوم البارزين الكبارِ في الوطن العربي وقد لحن مليت انا اعزار من ألبومه أيضا.

11
فضل شاكر 22 سنة سجن مع الأشغال الشاقة
وفي 30 مارس أطل عبر الشاشة من خلال برنامج وثائقي بعنوان "حكاية طويلة " على معلنا عودته للفن مطلقا أغنية "ليه الجرح "من كلمات هاني عبد الكريم وألحان وليد سعد وتوزيع عادل عايش وأوضح بأنه سيبدأ صفحة جديدة من حياته، وأنه لن يتعاطى الشأن السياسي، ولن يغني في ، بل هو يطمح للعيش بعيداً ولو في الأمازون مضيفا بأنه من الصعب أن يتقبله الناس في بلده، بعدما تشوّهت صورته وتعرض للأذية وجعل منه ارهابيا كما قال، وتساءل: "انا أرهبت مين ووين أرهبت"
الحكم على فضل شاكر بـ 22 سنة سجن مع الأشغال الشاقة
تقوّت لاحقا التنظيمات الشيعية، وخصوصا حزب الله المرتبط بإيران، وبقي التنظيم محافظًا على سلاحه بعد حلّ كل الميلشيات، فتراجع نفوذ التنظيمات المسلحة اليمينية واليسارية والفلسطينية، كما ضمنت سوريا استمرار حضورها في البلد
الحكم على فضل شاكر بـ 22 سنة سجن مع الأشغال الشاقة
من قرارات المحكمة العسكرية في بيروت ما تم إصداره يوم الأربعاء بحق فضل شاكر، وقد كان الحكم حكم غيابي، فقد حكم عليه بالسجن لمدة اثنان وعشرون 22 عاما، مع الأعمال الشاقة طوال هذه الفترة في السجن، وتجريده من كافة حقوقه المدينة، وهذا القرار والحكم الغيبي هو عبارة عن حكمين مجموعها اثنان وعشرون عاما، وذلك بسبب الأعمال التي يعملها الفنان فضل شمندر المشهور باسم فضل شاكر ، وهي أعمال الإرهاب وتجارة السلاح،حيث اكتشف أنه ينظم لمجموعات إرهابية
ثم في نفس العام اتحدت شركة الخيول مع شركة 'روتانا' التي أصبح فضل تحت رعايتها يقول فضل دوماً «أنا تزوجت عن قصة حب حلوة»
لم يُكتب الميثاق لكنه بقي مطبقاً في البلاد منذ ذلك الحين، ويرى متتبعون أنه سبب المشاكل الطائفية في البلاد بما أنه هو من أسس لنظام المحاصصة واقفا على خشبة المسرح يشدو بكلمات أغانيه المميزة ومن أمامه جمهور كبير يؤازره ويتمايل مع كلماته، وفي لحظة واحدة انقلبت الصورة فوقف في وسط عشرات الإرهابين مطلقا لحيته يرتدي الأسود بالكامل وفي يديه يحمل علم الجماعات الإرهابية، هذه القصة رغم انها تبدو سينمائية إلا أنها كانت واقعا وحقيقة بطلها الفنان الذي تحول بين ليلة وضحاها من مطرب شهير إلى إرهابي يقتل المدنيين، وكانت سببا في الحكن بـ

من طوائف الجبل إلى دولة على شفا الانهيار حزب الله يخرج منتصرًا انتهت الحرب رسميا عام 1991 سنتين بعد توقيع اتفاق الطائف.

سبب سجن "فضل شاكر "
من طوائف الجبل إلى دولة على شفا الانهيار العصر الشهابي من بين أكثر رؤساء لبنان احتراما هو فؤاد شهاب الذي حكم البلاد منذ 1958 إلى 1964 ورفض التمديد له رغم شعبيته الطاغية
فضل شاكر.. ملك الإحساس من الغناء مرورا بـ دهاليز الإرهاب وصولا لـ السجن
فضل عبد الرحمن شاكر مواليد 1969 بمدينة صيدا اللبنانية، بدأ الحياة الفنية من عمر 15 عاما، حيث كان يؤدي في الأعراس والحفلات البسيطة، وأطلق ألبومه الأول عام 1998، تبعه بعد ذلك على مدار الأعوام بـ 10 ألبومات أخرى جعلت منه واحدا من نجوم الصف الأول في الغناء على مستوى الوطن العربي، وذلك بفضل صوته العذب وكلماته المميزة
فضل شاكر
في 2002، فضل سجل وأصدر ثنائية الأول مع مطربة الخليجِ العربيِ المشهورِه "نوال الكويتية"